Home

 

الملخص

أثر القيادة التحويلية على التعلم التنظيمي دراسة تطبيقية على وزارة الكهرباء العراقية والمديريات التابعة لها من وجهة نظر الإدارات الوسطى

زيد عبد الفتاح عبد الرحمن العياش

جامعة مؤتة،   2010 

هدفت الدراسة إلى التعرف على أثر نمط القيادة التحويلية على التعلم التنظيمي في وزارة الكهرباء والمديريات التابعة. ولتحقيق الهدف تم تطوير أداة الدراسة-الاستبانة- وتم توزيعها على عينة الدراسة التي بلغت (  779  ) مديراً ورئيس قسم من العاملين في الإدارات الوسطى في (  %50  ) من المديريات التابعة لوزارة الكهرباء والتي تم اختيارها عشوائيا، وبلغ عدد الاستبانات المستردة والقابلة للتحليل (  590 ) استبانة، لتشكل ما نسبته (79.6%) من الاستبانات الموزعة. وقد تم استخدام الرزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية في معالجة البيانات. ومن أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة ما يلي:

.1 أشارت النتائج إلى وجود أثر لنمط القيادة التحويلية بأبعاده (الاعتبارات الفردية، الحفز الالهامي، المحاكاة الفكرية) على التعلم التنظيمي.

.2 أشارت النتائج إلى الذكور من المبحوثين أكثر إدراكاً لواقع نمط القيادة التحويلية لوجود فروق تعزى لهم نحو بعد الاعتبارات الفردية وممارسة التعلم التنظيمي.

  .3هناك فروق تعزى لخاصية الموقع الوظيفي نحو مستوى بُعد الاعتبارات الفردية ونحو ممارسة ٍالتعلم التنظيمي.

 وقدمت هذه الدراسة مجموعة من التوصيات كان من أهمها:

.1 الاهتمام ببرامج تطوير القيادات الحالية وتهيئة القيادات المستقبلية من خلال التركيز على أمكانية اكتساب مهارات القيادة التحويلية المؤثرة في التعلم التنظيمي.

.2 الاهتمام بمبدأ التمكين وتفويض الصلاحيات كوسيلة لتنمية القدرات القيادية للعاملين.

.3توضيح أهداف وخطط الوزارة حول التعلم التنظيمي والتدريب للعاملين، مع قيام الوزارة بدراسة جدوى الدورات التدريبية مستقبلا، ومتابعتها وتقييمها للتحقق الفائدة المرجوة من عقد الدورات.

ONLINE USERS

We have 76 guests and no members online